الرئيسية / اخبار تقنية / وفاة مخترع البريد الالكتروني ري توملينسون

وفاة مخترع البريد الالكتروني ري توملينسون

شبكة المحيط الإخبارية_اخبار تقنية _سوزان الخصاونة

 

غوغل على إثر وفاة توملينسون:” رغم الانجازات بقي متواضعا ولطيفا وسخيا في منح وقته ومهاراته,سيفقده الجميع”

 

نعت شركة غوغل الأمريكي ري توملينسون مخترع البريد الالكتروني عام 1971م وقالت:” لقد غير عمله طريقة تواصل العالم ورغم كل هذه النجاحات بقي متواضعا ولطيفا وسخيا في منح وقته ومهاراته، سيفتقده الجميع”.

كما نعى الدكتور رياض عبد الكريم عواد توملينسون الذي التقى به متأخرا، حسبما ذكر, وقال الدكتور رياض :” اعتقد أن هذا الاختراع المسمى ب “الهوت ميل” أو البريد الالكتروني هو واحد من أعظم الانجازات التي أبدعتها الإنسانية وهو بالإضافة للانترنت مَن جعل العالم قرية واحدة وهو المدخل العملي لمختلف وسائل التواصل الاجتماعي”، وأضاف :” شكرا للسيد ري توملينسون، فقد قرب لنا العالم وعرفنا على العديد من الأصدقاء من أرجاء الدنيا الأربعة , نعم سيفتقده كل من يقدر العلم والعلماء.. تحية لروح السيد ري توملينسون،وسلاما له حيث رقد، المجد للعلم والعلماء”.

وأسهب الدكتور رياض في حديثه عن تاريخ اختراع البريد الالكتروني بالنسبة له ،على صفحته على الفيسبوك، فتأخر سماعه بالاختراع الجديد 26 عام،أي في عام 1997م تقريبا ، حينما عمل في قسم الوبائيات في وزارة الصحة الفلسطينية ، والذي احتوى على جهاز حاسوب واحد ، ولم تكن أجهزة الوزارة متصلة بشبكة داخلية ولا بالشبكة ألعنكبوتيه ،ذلك لعددها المحدود في لوزارة، كان ذلك قبل تزويد هذه الخدمات لعدد من الأجهزة في وزارة الصحة وغيرها من الوزارات،من قبل الحاسوب الحكومي

وكان الدكتور من المشتركين في دورة للتعليم على برنامج محوسب حول الرصد الوبائي، بإشراف منظمة الصحة العالمية ، إقليم الشرق الأوسط ، ولم يستطع الدكتور رياض من استيعاب الاختراع(البريد الالكتروني) الذي كان يستخدمه مدرب الدورة في غزة ليطلع على بريده في الإسكندرية .

وأتاحت الوزارة فيما بعد عدد من الدورات في مجال الكمبيوتر منها دورات متخصصة في البريد الالكتروني, ومع زيادة عدد العاملين وتطورهم انتشرت أجهزة الحواسيب واتصلت الأجهزة بشبكات داخلية وعنكبوتيه.

فيما اشترى الدكتور رياض أول جهاز كمبيوتر من مؤسسة سلسبيل “باتتيم1” بأكثر من 1200 دولار, عام 1999, وأصبح له بريدا للتواصل مع العالم , بحسب تعبيره.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *